تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : العلاقة الزوجية ماقبل الزواج
العنوان : ماذا افعل ارشدوني
عدد القراء : 1443

الإستشارة :هل طلب الانفصال ينفع مع هذا الرجل؟ ________________________________________ بسم الله الرحمن الرحيم الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جزاكم الله خير الجزاء وبارك في جهودكم.. اذا سمحتو عندي مشكلة تورقني وياليت تساعدوني في حلها كلامي كثير قليلا لكن احاول ان اختصره ارجو منكم الصبر انا فتاه عمري 25 سنة متدينة نوعا ما متوسطة الجمال وعلى قدر من الثقافة والاخلاق والعلم ولله الحمد من5شهور عقدت قراني على شاب عمرة 25 سنة من ذوي الخير والصلاح متدين امام مسجد وخلوق وفيه كل الصفات التي كنت اتمناه وعلى راسها الدين وذلك بعد استخارة الله وهو سبق ان تقدم لي قبل 8 اشهر لكني رفضته بسبب اني كنت محجوزة لقريب لي منذ خمس سنوات مضت ولكن حدث خلاف بسيط بين ابي واهل قريبي وعقد قرانه على فتاه اخرى المهم ظللت صابرة ومتفائلة ومحتسبة تلك الفترة الى ان تقدم لي خطيبي الحالي مرة اخرى وهذا بفضل الله سبحانه وتعالى ثم تفاؤلي وصبري ولله الفضل والمنه اولا واخرا وعقدنا القران كنت فرحة جدا ان الله عوظني خيرا مما فقدت وفرج عني وبعد ذلك زارني مرتين في البيت ويكلمني كل يوم كنا على قولتهم فوق النخل من السعادة والارتياح ولكني كنت قلقة قليلا داخليا هل هو ارتاح معي ام لا؟ام يجامل؟لان فيه حياء غريب بين الرجال لايتكلم كثيرا عكسي انا طبعا ومتحفظ لكن حدث مالم يكن في الحسبان بعد ثلاث اسابيع من عقد القران قال لي خطيبي ساغيب عنك اسبوعين ولاتواخذيني في هذه الفترة لانه معلم وسيغيب فترة الامتحانات لانشغاله في التصحيح في هذين الاسبوعين وحدثني في الهاتف وقالي ان هاتفه الثابت والجوال انتهى حده الائتماني ولن يستطيع مكالمتي المهم توقعن منه زيارة في نهاية كل اسبوع لكنه كان يتعذر بانه مشغول ولايستطيع الحضور ولم يسمح لي حتى بمكالمته هاتفيا لانه يرى انها اهانة بالنسبة له ان يخسرني رصيد المهم راعيت شعوره وكل يوم ارسل له رسالة اسال عن حاله واتمنى له وقت طيب وكان لايرد على رسائلي قلت ربما لايملك رصيد بجواله المهم مضى الاسبوعان ولم يحدثي او ياتي الي بدات اقلق جعلت ابي يكلم اباه قال انه مريض ولا يستطيع الحراك من السرير من الحساسية المهم تقبلت الامر ودعوت الله ان يشفيه وكنت طوال هذه الفترة محسنة الظن فيه لكن نهاية الاسبوع الثالث جاءتني اخته الكبيرة في البيت في زيارة مفاجئة وسالتني عن حالي ثم بدات تعطيني ملاحظات اخيها (خطيبي) عني لاحظ علي عدة امور وسائته وهي 1- انني ادخل الانترنت بكثرة والله يشهد اني ادخله للاستفادة وليس للتسلية..2- انني تحدثت له اني كنت محجوزة لقريبي ولم يكن لي نصيب معه وهذا ربما اثار عنده الغيرة مع اني لم يكن لي ذنب بالموضوع وانا قلت له ذلك على سبيل المصداقية والعفوية كان من المفترض الا احدثه بذلك لكن هذا الذي حدث واعترف بخطئي 3- لاحظ ايضا اني اندمجت معه بسرعة وتوقع مني حياء اكثر في البداية كنت غير مستقرة لا اكل ولا انام عندما يحدثني في الهاتف او يجلس معي لانه يستحي ولايتكلم كثيرا ولايحسسني انه مهتم بي لكن تاقلمت معه وبدات اتحدث براحة اكثر وربما تكلمت في مواضيع كثيرة جدا وعن الزواج والانجاب وتكوين اسرة والمسكن الخ وهم في عائلتهم متعودين ان البنت تكون دايما مستحية ومنزله راسها ولاتتكلم كثيرا لكن نحن عئلتنا منفتحة ومحافظة و متدينةفي نفس الوقت الظاهر انه استغرب هذا الوضع فبدا يوسوس ويقلق وقالت لي اخته معلومة صدمتني وهي انه من يوم ثاني من عقد القران كان غير مرتاح نفسيا ولايرتاح لشوفتي ولا لسماع صوتي وهي لاتدري مالذي ينوي فعله المهم خاب املي وبدات ابكي وفي نفس الليلة ارسل لي في الجوال رسالة اعتذار يعتذر فيه عما حدث وقالته لي اخته ويقول ان الشيطان هو السبب في ذالك حادثني في اليوم التالي ولكن كالعادة لايتكلم كثيرا ومتوتر ويعتذر وانقطع عنده الاتصال ولم نكمل المحادثة مع انه اعتذر لكن قلبي غير مطمئن بعد ايام ذهب اليه ابي لكي يوضح له موقفي قاله له ساتحدث مع ابنتك وهذه الاسباب التي ذكرتها اعلاه كان مختلقها لا يدري مابه يشك انه مسحور او معيون قال له ثلاث مرات احنا شاريينكم في نفس الليلة حدثني في الجوال وقال خذي رساله من تحت باب بيتكم قلت له مالذي فيها؟قال انا كذبت عليك اذا قلت لك اني مرتاح معك وفهمت من كلامه انه تعبان جدا ويريد احد ان يفهمه وقال لي بالحرف الواحد اريد ينتهي الموضوع ويكون الرفض من طرفك خوفا على سمعتك وبين الناس وقال لي اني ليس فيني عيب واني بنت نادرة ورائعة لكنه غير مرتاح معي شئ يصده عني وسالته هل انت تعبان الان من سماع صوتي قال نعم كثيرا وكل هذا الكلام حدث وهو يبكي بحرقة شديدة كالاطفال وانا كنت اتحدث معه بقوة وصلابة مع اني كنت منصدمة ومنهارة داخليا ولا ادري هل هذه المكالمة الاخيرة ام لا؟ المهم قلت لابي ماحدث وقال لي هذ ابتلاء واختبار من ربك واصبري ولا تجزعي وارضي بما قسم الله لك كلمه ابي يوم ثاني وبكى امام ابي كذلك وقال له اني اذا رايتك اتجنبك واحاول ان اتصدد عنك فهمن منه انه مسحور او معيون فبدات ارسل له كل رقية نافعة باذن الله صوتية ومقروءة كنت ايضا اقرا على نفسي واستمع للرقى الشرعية ولكن لم اكن متاكدة انه فعلا به ضر ام انه عنده مشكله اخرى وحتى اهله ابوه واخته منحرجين منا وغير راضيين نهائيا عن الوضع ولا يتصلون بنا من شدة الموقف عليهم حيث انهم الظاهر ليسو قادرين عليه وهذا مايقلقني اكثر وكل اسبوع يذهب ابي لابيه يسال عنه يقول ان شاء الله في تحسن ولقد ذهب خطيبي الى مكة والمدينة توقعت منه تغييير لكن للاسف لم يحدث شي وذهب مرة اخرى الى الاراضي المقدسة وعاد وقال لاهله متى الزواج الحمدلله انا شفيت واريد البنت ووسّط احد اصدقائه لكي يمهد لابي العودة الي ويعتذر عما كان المهم ابي قبل عودته وحمدت الله وفرحت كثيرا وتطمنت نوعا ما وكلم ابي خطيبي بعد يومين وقال له اليوم اريدك ان تاتي الى البيت ونتحدث معا وتتحدث مع البنت وتعتذر لها المهم عندما جاء امام بيتنا عاد ادراجه الى بيته ووقع امام بيتهم وبدا فيه حالة غثيان ورغبة في الاستفراغ وتعب جدا وذهبت عنه الحالة بعد حوالي ساعتين المهم خاب املي قليلا لكن الامل بالله وحده لازال موصول.. كنت اتوقع ان هناك مشكلة ما بمنزلنا ..فبدات ارقي المنزل وارش العتبات والزوايا والاركان بالماء المقريء وارقيء نفسي دائما مع العلم اني كنت قبل هذا الحدث ارقي نفسي ..واقرأسورة البقرة كل يوم واذكار الصباح والمساء ولله الحمد .. كنت اظن ان معي عين لاكني لا اشعر بش مع قراءة ايات العين..اظن ولله الحمد اني بخير وعافية..وبيتنا مافيه شي.. لاكن كان عندي بعض الشك ..فاتصلت باحد محارمي وهو شيخ ومستشار .. (وهو من اعز الاصدقاء على خطيبي) ان ياتي يقراء في البيت.. وفعلا اتي .. واذا به يجلب خطيبي معه ..خطيبي لا يعلم انه ات لدينا ولما عرف اين هو ذاهب تغير ملامح وجهه المهم..دخل منزلنا واستقبله ابي بحراره وهو كذلك.. ودخل..وانا كنت لا ادري انه في المجلس.. تفاجئت كثيرا وفرحت كثيرا..لكن خطيبي حالة متغيرة جدا قد ضعف حاله وعيناه حزينه ووجهه مسمر .. وعندما دخل بيتنا احس بغثيان.. وعندما دخلت وسلمت عليه احس بذلك ايضا..كاد ان يستفرغ لكنه لم يفعل.. فخرجنا من الغرفة انا وابي لكي يقراء قريبي عليه الرقية.. وتعب كثيرا من الرقياجائه الم في بطنه ورجلاه تتنمل وتؤلمه كثيرا وطلب من قريبي الا يكمل الرقية ويذهب الى بيتهم الحمدلله على كل حال..(المهم عرفت ماذا به) وقريبي سيحاول ان يقراء عليه كل يوم..لانه يرفض الرقيه تماما..ويتعب كثيرا لسماعها.. اسال الله العظيم رب العرش العظيم ان يشفيه.. بعد فتره سيحاول قريبي ان يجعل لقائي بخطيبي في مكان اخر غير بيتنا.. وقال لي اصبري قليلا واحتسبي لعل الله يشفيه.. ونحن ننتظر ولا ندري ما نفعل؟؟ المشكلة اذا احد سأله او قاله هل تريد البنت ؟؟ هل تريد ان تطلقها؟؟ لايجيب ويتوتر ويبكي.. لانه في اعتقادي يعتقد انه لم يرى مني مايكره.. الغريب في الامر انه لم يكن واضحا عليه انه متضايق مني عندما عقدنا القران..هو غاب عني يومين بحجة انه فيه الم في بطنة وكان ذلك كذب طبعا ما اكتشفت الا مؤخرا من اخته..ولا كن عندما غاب عني يومين من بعد الملكة عاد لي وبقوة..لدرجة انه كانت عندما مناسبة في يوم ما وكنت متعودة اني اكلمه بالليل ..كلمني الظهر حتى لا تفوته مكالمة الليلة.. وكذا موقف حصل لي معه في هذه الاسابيع الثلاث الاول حسيت انه تعلق فيني تعلق شديد وفجاة انتكس .. بصراحة احترت كثيرا..احيانا اقول انه مسكين مريض الله يشفيه.. واحيانا اقول انه ممثل بارع وكذاب ويريد ان يخدعنا..لكن السؤال..انا ماذا فعلت لكي يجازيني هكذا..والمشكلة انه رجل دين يخاف الله..الله يعفو عني..وربي اعلم به.. تعبت من الاحساس اني معلقة.. وكثر الكلام علي من الناس اني سقيته سحر ووووو.. والله يشهد اننا لايوجد لدينا مثل هذه الممارسات... وبداية فترة الخطوبة ظهرت بعض التعليقات علي ان خطيبي اجمل مني.. لكن انا لا ارى ذلك لكن الناس دايما يطلعون العيوب كلها في المراة والرجل مايعيبه شي..صحيح خطيبي على قدر من الوسامة..لكن هو شافني النظرة الشرعية واقتنع بي..واذا عاب الناس شكلي فهم يعيبون على خلقة رب العالمين..والحمد لله الذي حسن خلقي وخلقي..مشكلتي اني حساسة تجاه كلام الاخرين..الله المستعان وخطيبي حاليا.. رافض الرقية تماما..لذا لم يحرج قريبي نفسه بالمجئ الى خطيبي لكي يقرا عليه.. المهم قبل ذلك سمعت كثير من المحاضرات وقرات الكثير من المقالات عن الابتلاء والصبر والتفاؤل جعلتني ولله الحمد والمنة اولا واخرا اتفاءل كثير لاكن اللي حواليني من الاهل والاصدقاء لليسو ايجابيين وتعبت وانا اجامل الاخرين وتعبت من سؤالهم متى موعد العرس والزواج وهل بداتي تجهزين نفسك للزواج؟؟ مبسوطة مع خطيبك؟ لان اغلبهم لايعلمون شيئا عن ما حدث.. كيف ارد عليهم وانا اجامل على حساب نفسيتي المحطمة الان احاول ان اكون اكثر ايجابية وساصبر باذن الله لكن اريدكم ان تعطوني بارك الله فيكم بعض التمارين والافكار والنصائح التي تساعدني ان اتفاءل وان اصبر احاول ان عدل من تفكيري السلبي لكنه شبه مسيطر علي وانا( اتاثر ايضا بكلام الاخرين) مع اني احاول ان اشغل نفسي بقراءة القران وكتاب لاتحزن والصلاة والدعاء والاستغفار لاني اصبحت احيانا لا استشعر هذه العبادات كما كنت واقسو على نفسي كثيرا لاني تعبت من الانتظار ومناعتي ضعفت .. عدت في رمضان بهمة عاليه ولله الحمد ولكن بدا والعياذ بالله الياس والفتور يتسلل الى نفسي.. لاني كانت لدي مؤخرا بعض الافكار السلبية والخوف والتي ظلت معي مده اكثر من شهر واريد ان اصلح وظعي لاني اخاف ان ما افكر فيه من افكار سلبيه سيحدث اريد ان اقلل من التفكير السلبي وان اكون دوما متفائلة كما هل افكر الزواج وملحقاته واسترسل فيه (الزوج والحياة الزوجية_الاولاد_ تجهيزات الزواج...الخ) ام اغلق على نفسي هذا الباب..اكذب عليكم اذا قلت اني استطيع ذلك..لان لازال هناك امل..بالتالي التفكير لن انفك منه اطلاقا..عندما افكر بالزواج..اشعر بسعادة بالغة.. لاني ولا اخفيكم اني قد احببت خطيبي وتعلقت به ولا استطيع نسيانه..لانه لم يؤذيني بشئ ..وما حصل كان خارج عن ارادته..ولكني في نفس الوقت اخاف ان اصدم بورقة الانفصال..وانا كنت احلم طوال الوقت.. هل اصرف النظر عن الموظوع ولا افكر به؟؟ للاسف لا استطيع ذلك ..كيف اعدل من افكاري؟؟ الخلاصة هل اتفاءل ام اتشاءم..ام اكون بين البينين.. الكلام المؤلم من الناس كثر علي هذه الايام..كيف يكون ذلك بارك الله فيكم ..حاولت لاكني لا استطيع..ساعدوني بافكار ونصائح وتمارين. هل طلب الانفصال ينفع مع هذا الرجل؟ لان احيانا ياتيني احساس والله اعلم انه هو واهله يريدون ان يخدعونا..لان لو هم طلبو الطلاق بيروح عليهم المهر كله لانه من حقي.. ولو انا طلبت الطلاق ..ياخذون نصف المهر فقط.. انا مايهمني المال نهائيا لكن اريد ان ارتاح.. ولكن ابي لايريد ان يتسرع ويذهب لهم ويطلب منهم حريتي..لانه خائف على مستقبلي ومستقبل اخواني وانا كذلك لااريد ان اعطل نصيب اخوتي.. وانتم تعرفون احساس الاب..لان حالة عيلتنا خاصة.. الناس يتجنبون ان يخطبون من او يزوجونا. مع العلم اننا خطبونا كثير انا واختي من برا البلد.. ومن البلد ايضا...وطلب الانفصال من قبلنا دليل واظح لديهم انه لدينا في البيت ممارسات سحرية او نحوه..اعوذ بالله..اساسا بالعقل ..كيف انا اعمل له سحرا او نحوه..وانا اريده ان يرجع الي..مامصلحتي من ذلك؟؟ سبحان الله.. وهناك ملاحظة مهمة وهي ان عائلتنا كانت قبل حوالي 50 سنة شيعية المذهب ولله الحمد والمنة تحولنا الى المذهب السني .. وخطيبي سني المذهب..قلت ربما انه احس بالندم انه عقد علي لاننا اصلنا شيعة..مع العلم انه من اهل البلد ..يعلم عني كل شئ... ونحن لم نضربه على يده لكي يعقد علي.. صراحة انا لا ارى في نفسي وفي اهلي ان هذا شئ يعيبنا لاكن للاسف المجتمع ظلمنا..والاهم هو قدرنا عند الله سبحانه هو يعلم مافي قلوبنا.. لكن لانقول الا انا لله وانا اليه راجعون حسبي الله لا اله الاهو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم.. اقترح علي احد اقاربي ان ارفع علي خطيبي دعوى في المحكمة .. واطلب الخلع منه ولاكن نحن اناس مسالمون ومثل ما التقينا بالمعروف نفترق بالمعروف دون محاكم او مشاكل..لاكن للاسف لانرى أي تجاوب من اهل خطيبي او منه..مع انهم متدينين كما يقولون..لاكن الدين المعاملة.. باذن الله مايصير الا الخير.. والان قبل 3 اسابيع جاءني خبر انفصالي عن زوجي والحمد لله على كل حال.. كيف استفيد منهذه لتجربة في المستقبل... هل انا ظلمت زوجي هل هو ظلمني؟؟ وجارتنا اخبرتنا انه اخاها معه مس واحيانا اللي فيه يتكلم وهذه المرة تكلم وقال تعرفون جارتنا الي بتتزوج اسمها كذا وذكر اسمي قال هذه معفوسة يعني معمول لها عمل او معيونة الله اعلم ماذا يقصد المهم وووصى اخته ان تخبرني ان اقراء سورة الاخلاص 70 مرة والفلق كذلك والناس كذلك وانا في من حيرة والى حيرة لاكن الحمد لله عل كل حال..ارشدوني اريد الملم نفسي واستعيد قواي لاني ولله الحمد راضية الان لاكن احيانا احس بغصة وامرارة داخلية لا اردي لماذا اذا سمحتم لاتتاخرو بالرد اعتذر بشدة على الاطالة لاتنسونا من دعواتكم اسال الله ان يصبرني ويرفع البلاء عني وعن جميع المسلمين والمسلمات ويعوض صبري خيرا جزاكم الله خيرالجزاء

الجواب:
أختي الكريمة قرأت قصتك بتمعن وروية، وأسأل الله لك العوض ، وحالة خطيبك يمكن أن تكون خليط من المرض النفسي والمس. ويبدو لي أنه من النمط الحسي الزجاجي الذي لا يتحمل أي موقف فيميل إلى الهروب والعزلة ويقدم حجج واهية بسبب الخجل الشديد. وهذا النوع حتى وإن كان متدين قد يبالغ في الأمر، لأسباب قد لا يظهرها، . فاحمدي الله أنك مازلت على البر فهذا النوع من الناس متعب جدا والحياة معه فيها غصص ؛ ولعل الله رحمك بهذا الإنفصال، (عسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم) أنا موقن ومتأكد وجازم أن فكاكك منه خير عظيم لأنك دائمة الذكر والدعاء والاستخارة، والله لن يضيعك. وسترين آجلا أو عاجلا. فإن تأخر زواجك وأصابك الهم ، فتذكري أن الله يبتلي من يحبهم، واشكر فيك هذه الصراحة والصدق، وأرى أن هذه الصفات التي تحملينها تؤهلك أن تخططي لحياتك العملية وتقحمي نفسك في برامج ومشاركات نسائية، وانشغلي بالخير، ولا تفكري في الماضي واستشرفي المستقبل فمن كانت بدايه محرقة فنهايته مشرقة.

أضيفت في: 2008-11-13
المستشار / الشيخ: د/ ابراهيم
أضيفت بواسطة : الدكتور ابراهيم اقصم


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن عائشة رضى الله عنهاقالت قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ رأيتك في المنام يجيء بك الملك في سرقة من حرير فقال لي هذه امرأتك‏.‏ فكشفت عن وجهك الثوب، فإذا أنت هي فقلت إن يك هذا من عند الله يمضه ‏" البخاري‏‏



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري