تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


العنوان : عتاب الاخوة وما اجمله من عتاب
عدد القراء : 1674

الحمد لله الغني الحليم، الحميد العليم، العفو الكريم، الغفور الرحيم، احمده سبحانه لا يضيع اجر من احسن عملاً، واشكره فهو ذو الفضل والاحسان على اهل التوحيد والايمان بادخالهم الجنة واعتاقهم من النيران، واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له الكريم المنان، واشهد ان محمداً عبده ورسوله الذي بعثته علينا منة من الرحمن، اللهم صلّ وسلم وبارك على عبدك ورسولك محمد وعلى آله وصحبه اهل العلم والعرفان ومن تبعهم باحسان الى يوم الدين. اما بعد: يا ايها الذين آمنوا اتقوا الله وآمنوا برسوله يؤتكم كفلين من رحمته، ويجعل لكم نوراً تمشون به، ويغفر لكم والله غفور رحيم عتاب الاخوة وما اجمله من عتاب حينماً يكون عتاباً صادقا عتاباً اخوياً نابعاً من حبهم الصادق لك وخوفهم عليك ينصحونك ,, يعاتبونك ,, يسألونك لا اعرف كيف اكمل و من اين ابدأ وانتهي تخونني العبارات وتهرب مني الكلمات وامتلأت مقلتاي بالدمعات عندما سألني احد الاخوة مابك اراك حزيناً لم اتعود ان اراك هكذا اخبرني صارحني فضفض مافي قلبك واخبرني ,, لم اشعر بعدها بنفسي الا وارى دمعة تسقط من عيناي سبحان الله حين تتآلف القلوب فيشعر الاخ بأخيه ويحب ان يشاركه افراحه واحزانه رغم اني لم اذكر له شيئاً واخفيت عنه حزني فقد لاحظ فياسبحان الله وما اوسع فضله تعاتبت مع احد الاخوة بشان موضوع واحتّد النقاش فقلت كلمة شعرت انها قد آلمته وجرحته شعرت بالألم في صدري والجرح ينزف مني وبدأ ضميري يؤنبني ويعنفني بشدة كيف تقول له ذلك وبلا ادراك ولا وعي وبتلقائية اعتذر له عما بدر مني وبصدق مشاعره المرهفة وباحساس الاخوة الصادقة التي يشعر بها قال بالعكس انا المخطئ فاعذرني يا سبحان الله مهما اشتد النقاش ومهما تعاتبت الانفس تبقى القلوب صافية نقية لا تحمل اي ضغينه تبقى قلوب الاخوة عند بعضها لا تشوبها شائبة قال الله سبحانه وتعالى : (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ َ) و الرسول صلى الله عليه وسلم أكد هذا المعنى وشدد عليه حين قال: "المسلم أخو المسلم"، "المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا"، "مثل المؤمنين في توادهم وتعاطفهم وتراحمهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالحمى والسهر". فيا سبحان الله حين تترابط القلوب وتتمازج الارواح ويتشارك الاخوة ويتحابان في الله يتشاركان في الافراح والاحزان في الصحة والمرض وفي السراء والضراء قال النبي صلى الله عليه وسلم له: "أحب للناس ما تحب لنفسك تكن مؤمنا". ويؤكده أيضا ما رواه أحمد عن معاذ بن جبل رضي الله عنه أنه سأل النبي صلى الله عليه وسلم عن أفضل الإيمان؟ فقال: "أفضل الإيمان أن تحب لله، وتبغض لله، وتعمل لسانك في ذكر الله" قال: وماذا يا رسول الله؟ قال: "أن تحب للناس ما تحب لنفسك ، وتكره لهم ما تكره لنفسك ، وأن تقول خيرا أو تصمت فيا الله ما اجمل الحب والاخوة في الله قال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "أتحب الجنة؟ قال: نعم. قال: فأحب لأخيك ما تحب لنفسك". وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من أحب أن يزحزح عن النار ويدخل الجنة فلتدركه منيته وهو مؤمن بالله واليوم الآخر، وليأت إلى الناس الذي يحب أن يؤتى إليه". فيا الله حتى الحب في الله سبب في دخول الجنة فأسال الله ان يجعلنا منهم وان يجمعنا واياكم في جناته جنات النعيم على سرر متقابلين يطاف علينا بكأس من معين نعم قد تنقطع اللقاءات .. وتنقطع الرسائل وتنقطع المهاتفات .. وينقطع التواصل لكن لا ينقطع الدعاء بين الاخوة فأسأل الله في هذه الساعة المباركة ان يغمر اخوتي في الله برضا الرحمن وبنعيم الايمان ويسكنهم اعلى الجنان ويفرح قلبهم ويغسل حزنهم وينور بالقرآن حياتهم ويسترهم في الدنيا والاخرة اللهم آمين


أضيفت في: 2007-06-27
أضيفت بواسطة : الاستاذ محمد خبزان الغامدي


ملاحظة: المشاركات والقصص والنوادر لا تعبر بالضرورة عن أراء موقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري ولا يلتزم بصحة أي منها
من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
ـ قال عبد الله كنا مع النبي صلى الله عليه وسلم شبابا لا نجد شيئا فقال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ يا معشر الشباب من استطاع الباءة فليتزوج، فإنه أغض للبصر، وأحصن للفرج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم، فإنه له وجاء ‏"‏‏ - البخاري.



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري