تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : مشكلات العلاقات الأسرية
العنوان : انه متعود على التحدث مع أخته عن النساء
عدد القراء : 2077

الإستشارة :بسم الله الرحمن الرحيم أنا متزوجه منذ ثلاث سنين ولدي ابنه الأمر أنه حصلت مشكله مع زوجي قبل عيد الأضحى وذهب وتركنا ولم يعيدنا حتى أنه لم يكلف نفسه بالأتصال بنا المشكله أن مشاكلنا مستمره وهو غير مهتم بحلها حيث أنه إذا تواجدنا في البيت مع بعضنا لا يهتم بي فهو يعمل بمدينه أخرى وأنا موظفه بمدينه أخرى ولا نجتمع إلا بالعطلات وهو لايقدر حتى أنه لايهتم بي وبالتغيرات التي أحدثها كعمل الرجيم والأهتمام بجسمي أو أي شئ أخر وهذا يزعجني كثيراَ ويتحدث كثيراَ بالهاتف مع أخته التي تتحدث عن النساء بكثره وقد أخبرته أن هذا عمل لايجوز ولكن لايستمع إلي بل يقول أنه متعود على التحدث مع أخته عن النساء من قبل الزواج بي لكن هو إنسان مسلم يؤدي صلواته و أنا أحبه فماذا أفعل أرجوكم أريد حل فلا أريد خسارته

الجواب:
الحمد لله " ما دام أنك تحبينه وهو مصلي وعلى خلق فالأمر بإذن الله يعالج عن طريق الحوار والنقاش الهادىء والاتفاق على الأمور التي تصلح من شأنكما . فاجلسي معه وانظري في المور التي يرغبها فافعليها ، والأمور التي يكرهها فاجتنبيها ، وحاولي أن تجذبيه للجلوس معك وانظري في الأشياء التي يحب الحديث فيها فتحدثي معه فيها ، واقطي أي موضوع لا يحب الحديث فيه ، وأكثري من الدعاء والاستغفار وثقي بالله فسيغير الله حاله وحالك إلى الأحسن بإذنه تعالى.

أضيفت في: 2008-12-15
المستشار / الشيخ: محمد الثبيتي
أضيفت بواسطة : الشيخ : محمد الثبيتي


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن أبي هريرة رضى الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ‏"‏خير نساء ركبن الإبل صالحو نساء قريش،أحناه على ولد في صغره وأرعاه على زوج في ذات يده‏"‏‏ البخاري



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري